التخطي إلى المحتوى
بوتين يلغى زيارته إلى باريس بسبب سوريا والكرملين: التحضيرات مستمرة

نظرات NZRAT – أعلن الكرملين يوم أمس “الإثنين” أن التحضيرات لزيارة فلاديمير بوتين إلى باريس في 19 تشرين الاول/أكتوبر “مستمرة” غداة نشر مقابلة لفرنسوا هولاند يقول فيها انه لا يزال يطرح “السؤال” على نفسه عما اذا كان سيستقبله.

ونقلت وكالات الانباء الروسية عن المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف قوله الاثنين “التحضير لزيارة بوتين الى باريس مستمر. هناك مباحثات مقررة مع قصر الاليزيه وبوتين سيشارك في تدشين المركز الروحي الروسي” في 19 من الجاري.

واضاف “لا نملك معلومات اخرى من الجانب الفرنسي”.

وفي حديث ستبثه الاثنين قناة “تي ام سي” نشر الاحد يقول هولاند انه لا يزال “يطرح على نفسه السؤال” حول ما اذا سيستقبل فلاديمير بوتين نظرا الى “جرائم الحرب” التي ترتكبها روسيا في حلب.

وقال هولاند “طرحت على نفسي السؤال (…) هل سيكون مفيدا؟ هل سيكون ضروريا؟ هل سيكون ضغطا؟ هل يمكننا حمله على وقف ما يرتكبه مع النظام السوري اي دعم القوات الجوية للنظام التي تلقي قنابل على سكان حلب”.

من جهته اعلن الرئيس الروسي الاثنين خلال زيارة الى اسطنبول حيث التقى نظيره التركي رجب طيب اردوغان ان انقرة وموسكو لديهما موقف موحد ازاء الوضع الانساني في حلب.

وقال “لدينا موقف مشترك هو فعل كل ما يمكن من اجل ايصال المساعدات الانسانية الى حلب (…) المشكلة تكمن فقط في تأمين السلامة لهذه المساعدات”.

وكانت خطوة دبلوماسية جديدة لتهدئة المعارك في حلب حيث يتواجه مقاتلو المعارضة مع نظام دمشق المدعوم من الطيران الروسي، فشلت السبت مع استخدام موسكو الفتيو في مجلس الامن على مشروع قرار فرنسي لوقف اعمال القصف.

ومدينة حلب هي الرهان الاساسي للنزاع السوري الذي اوقع اكثر من 300 الف قتيل منذ 2011 وسبب اسوأ مأساة انسانية منذ الحرب العالمية الثانية.

التعليقات