أهم الحقائق عن النسر الأوراسي

أهم الحقائق عن النسر الأوراسي

ينتمي النسر الأوراسي إلى عائلة Strigidae وهذا الطائر هو من بين أكبر أنواع البوم في العالم، ويمكن أن يبلغ طوله 30 بوصة مع امتداد جناح مثير للإعجاب أكثر من ستة أقدام، وعادة ما يزن النسر الأوروبي-الآسيوي في مكان ما بين 2.5 و10 رطلا، مع كون الذكور أصغر قليلاً في الحجم والوضع من نظرائهم الإناث، وتشمل الخصائص الفيزيائية الخاصة بهذا النوع من البومة “آذان” معبأة من الريش، وعينان برتقالية، وأجسام كثيفة، ومناقير سوداء، بالإضافة إلى أجنحة وذيول محظورة، وريش هذا النوع من اللون البني إلى حد كبير، والشرائط مع ريش أسود، والمناطق الموجودة في أسفل الطائر أخف في النغمة، في حين أن حلق النسر الأوراسي أبيض اللون، وأسطوانة الوجه الموجودة على البومة الأوروبية الآسيوية رمادية اللون وشكلها مقعر، وفي هذا الموضوع نتناول أهم الحقائق عن النسر الأوراسي.

أهم الحقائق عن النسر الأوراسي

الغذاء

من حيث نظامها الغذائي، تتغذى نسر البومة الأوراسية عادة على مجموعة من الحيوانات الصغيرة، بما في ذلك كائنات مثل الأرانب والقوارض والطيور والحشرات والأسماك والبرمائيات والزواحف، وتفضل هذه الطيور القوية والطيبة على الدوام الصيد خلال ساعات الليل المظلمة، والبحث عن فريستها أثناء الاستراحة على الأعلاف أو الطيران على ارتفاع منخفض، والموهبة الأوروبية الأوراسية موهوبة ببصر وقدرات سمعية ممتازة، والتي تتحد لتمكين الطائر من العثور على فريسته وإمساكها بفعالية وهذه من أهم الحقائق عن النسر الأوراسي.

كما إن إحساسه الفطري والإدراكي للصوت ملائم لالتقاط حتى أدنى صوت، وتعمل هذه الصفة الطبيعية عن غير قصد على مساعدة النسر الأوروبي الآسيوي في البحث عن الطعام الذي لا ينتهي أبدًا من خلال تقديمه للكشف عن الموقع الدقيق لأي حيوان يعتبره الطائر مناسبًا لوجبته التالية.

الموائل والمدى

يمكن العثور على بومة نسر أوروآسيوية في معظم أنحاء أوروبا وآسيا، وكذلك بعض المناطق الشمالية البعيدة من إفريقيا بالقرب من ساحل البحر الأبيض المتوسط، وهذه الطيور تصنع منازلها في المناطق الأكثر وفرة في الغذاء، كما إنهم ملائمون للعيش في مجموعة واسعة من التضاريس، بما في ذلك الغابات والأراضي الزراعية المعزولة والمناظر الطبيعية التي تضم منحدرات عالية يمكن أن تجلس عليها الطيور بأمان أثناء الصيد بحثًا عن الحيوانات الفريسة التي تتجول في المناطق العشبية.

ومن أهم الحقائق عن النسر الأوراسي أنه يمكن أن يتراوح عدد سكان بومة النسر الأوراسي من المناطق الجبلية الصخرية إلى المستنقعات التي تغمرها المياه، ويمكن العثور على بومة النسور الأوراسية أيضًا في بعض سلاسل الجبال الأكثر غدرًا في العالم، بما في ذلك جبال الهيمالايا الآسيوية وجبال الألب في أوروبا وهضبة التبت، ويصنف الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة أحدث قائمة حمراء للأنواع المهددة، وبومة نسر أوروآسيوية كنوع من “أقل الاهتمام”، مع الأخذ في الاعتبار أعدادهم الكبيرة والمجموعة الجغرافية الضخمة للمغتربين، ومع ذلك، تواجه هذه الطيور تهديدات من الأنشطة البشرية، مثل الصيد والحوادث التي تنطوي على حركة السيارات، ونفذت العديد من الدول تدابير لحماية وزيادة عدد سكانها من بومة النسر الأوراسية.

السلوك

البومة الأوراسية هي طائرة ذات مهارة عالية، وطائرة تتنقل عبر الهواء باستخدام إنزلاقات سريعة وطويلة وضربات الجناح الضحلة، وهذه الطيور الإقليمية للغاية هي صيادين مخيفة وفعالة للغاية، كما يسمى “المفترس الأعلى”، ويواجه نسر البومة الأوراسي القليل من التهديدات، إن وجدت، من الحيوانات المفترسة الأخرى، حيث يقع على الطبقة العليا من السلسلة الغذائية، كما تنشط معظم هذه الطيور في الليل، وتفضل النوم أثناء ساعات النهار، والبوم الأوراسي النسر هي أيضا لقدرتها على تقديم مجموعة من الأصوات، والتي تستخدم لتوصيل هذه المعلومات للآخرين مثل المطالبات الإقليمية والبحث عن رفيق، ومن أهم الحقائق عن النسر الأوراسي أنه يتم ترويض هذه الطيور في بعض الأحيان من قبل البشر وتدريبهم على مكافحة تفشي الآفات.