أين تقع مدينة عكركوف ؟

أين تقع مدينة عكركوف ؟

تعتبر مدينة عكركوف من أجمل المدن الأثرية على مستوى العالم، حيث توجد في الناحية الغربية لمدينة بغداد عاصمة العراق، إذ تبعد عنها بحوالي خمس وعشرين كيلو متر، حيث جرى بناؤها في بداية القرن 15 وتوجد حدودها خارج مدينة بابل.

مدينة عكركوف

جرى بناؤها على عهد الملك كوريكالزو الأول حيث نُسبت إليه، حيث بنى عاصمة للدولة الكشية، وأثبتت الاستشكافات والأبحاث الأثرية إلى أن مدينة كركوف هي العاصمة التي بناها كوريكالزو بسبب وجود الكثير من المعابد الأثرية، وتوجد المدينة على طبقة ضخمة من الكلس الحجري، ما ساهم في حمايتها وبقائها لفترة زمنية طويلة، وسهلت وصول المياه إليها من خلال الكثير من الأنهار والوديان.

ويغذي مدينة عكركوف الكثير من الأنهار، مثل  نهر عيسى أو المعروف بنهر بيتي أنليل عند البابلين، وهو يرمز باللغة البابلية إلى نهر الإله أنليل، وهو إله الخلق الذي أقيم له معبد خاص له في مدينة عكركوف، ويعد هذا النهر من أهم وأبرز روافد نهر الفرات وأكبرها على الإطلاق.

بناء مدينة عكركوف

بنيت مدينة عكركوف  بالطين اللبن، كمادة رئيسية في بناء المدينة، إذ قاموا باستخدام أسلوب الرصف في بناء المعابد والبيوت، إذ بنيت حوالي 7 طبقات من الطوب اللبن ورصها باستخدام الحبال والأخشاب.

إذ ظهر ذلك بشكل واضح في بناء الزقوق “المدرج الموجود في المدينة”، إذ تقوم عملية الرص على تقليل الرطوبة في الجدران وإكسابها المتانة والقوة، وبقيت مدينة عكركوف منذ بداية العهد البابلي حتى العصر الإسلامية التي حررت دولة العراق من يد البابليين.

المعالم الأثرية الموجودة في مدينة عكركوف

الزقورة

تعرف الزقورة بالصرح المدرج، إذ يتشكل من وحدتين أساسيتين وهما المعبد المرتفع، والذي يحتوي على أجزاء من السور المقدس ويحيط بالمدينة، والمصطلة المركزية والتي توجد في جنوب الزقورة، ووحدة البناء الأساسية في المدينة هي اللبن المرصوف إذ بنيت على شكل جردان تتخللها العديد من الفتحات المربعة، من أجل توفير الضوء الكافي والتخلص من الرطوبة.

جرى بناء الزقورة على شكل مربع، إذ تبلغ قاعدة 70 × 71مترا، حيث تنظر جميع أوجهه إلى الأربع جهات، وبنيت بشكل هندسي جديد تعتمد جدرانها فيعا على نظام الطلعات والدخلات مما جعل منظرها جميل ورائع لها، وغُلفت الجدران من الآجر وهو عبارة عن طين أحمر يُنتخدم من خلال درجات كبيرة من الحرارة، والتي جرى طمس آثارها بفعل السيول والأمطار والتي صعب على المنقبين أن يكتشفوها.

المعابد الجنوبية

توجد المعابد الجنوبية في الناحية الجنوبية الشرقية من المدينة، إذ جرى تشييدها بواسطة العديد من الملوك والحكام الذين تولوا حكم البلاد وقتها ومن أشهر تلك المعابد، معبد أي يو كال وتعني بيت السيد العظيم والذي جرى تشييده في عهد كوريكالزو الثالث، ومعبد أي كي شان ان تكال؛ أي بيت السيد الأكبر، وجرى بناء المعابد على شكل ساحات ضخمة تتخللها الممرات والأروق.