أين يقع هرم تيوتيهواكان ؟

أين يقع هرم تيوتيهواكان ؟

نتحدث في هذا التقرير عن هرم تيوتيهواكان حيث تعد مدينة أثرية قديمة تقع قريبة من مكسيكو سيتي في وسط المكسيك، كما يطلق عليها اسم تيوتيواكان، كانت مزدهرة ما بين الفترة عامي 200م و750م، كما تحتوي هذه المدينة عدة أهرام للقمر والشمس، وبعض القصور والمدافن والمساكن، وتبلغ مساحتها قرابة اثني عشر كيلومترا مربعا.

يتشكل مركز المدينة من شارع طويل يلقب باسم أزتكي، وتوجد على جانبي هذا الشارع عدة معابد صغيرة، بالإضافة لهرم تيوتيهواكان والذي يسمى بهرم الشمس الهائل شرق الشارع، وفناء أطلق عليه الأسبان اسم ” كيوداديلا”، وفيه معبد ” كيوانز كواتل”، كما يوجد على نهاية الشارع قصر محاط بأبنية المعابد، وهناك هرم آخر هو هرم القمر.

هرم تيوتيهواكان

يرجح الباحثون أن يكون قد عثر على هرم تيوتيهواكان، قبل قرن او اثنين من الميلاد، وكانت بناياتها في البداية كرقعة الشطرنج بارتفاعات تصل إلى 2300 متر فوق سطح البحر، ثم بنيت فيها المساكن والقصور، ومن أقدم أهراماتها ” هرم الشمس”؛ وهو مبني من التراب، ويعادل في مساحته مساحة الهرم المصري “خوفو”، ولكنه أقصر.

يبلغ طول هذا الهرم إلى حوالي 62 مترا، ويوجد على قمته معبد ما يزال موجودا رغم كل الكوارث التي مرت به، ويعتقد أنه بني على نقطة تغرب منها الشمس في الانقلاب الصيفي، ولذلك سمي بهرم الشمس، وهناك هرم القمر الأصغر منه الذي يصل طوله إلى أربعين مترا.

التصميم المعماري

صممت المدينة بشكل رائع ومتعامد، لتشبه المدن العصرية في تصميمها، ثم شيدت مجمعات كبيرة فيها مطابقة للتصميم المعماري الأصلي، وتضم هذه المجمعات عددا من الأفنية المفتوحة، بالإضافة لمعبد صغير لأهل المجمع، تسمى السمة المعمارية لهذه المجمعات ثالود تابليدو، وتوجد فيها 360 رأس من التماثيل على عدد أيام السنة.

الاكتشافات

عثر علماء الاثار على الكثير من الأحياء، حيث سكنها العمال والحرفيون، ووجدوا فيها أدوات وأسلحة مصنوعة من “السبج”؛ وهي عبارة عن مواد بركانية تشبه الزجاج لونها أسود صلب، كما عثر على بعض الأدوات المصنوعة من الذهب والتراب.

حيث عثروا على الكثير من صور الآلهة والرسومات على جدران المعابد والقصور المنحوتة بالصخر، كما أنها صنعت من أحجار الفيروز، وأصداف البحر، وعروق من اللؤلؤ.

ألغاز تدور حول هرم تيوتيهواكان

من الألغاز التي تطرح حول هذا هرم تيوتيهواكان، هي كيف ولماذا بني؟ ومن أمر ببنائه؟ ومن هم السكان الأصليون؟ وما هو الاسم الأصلي له؟ حيث كانت المنطقة مهجورة خلال زمن الأزتك عاصمتهم “تينوتشتيتلان” التي تبعد عنها قرابة خمسين كيلومترا باتجاه الجنوب.

هناك الكثير من الأنفاق التي حفرت في اتجاه الهرم مستخدمة فيها ركامات حجارة استخدمت في الطمر، حيث تتشكل من تماثيل صغيرة ترجع إلى العصر ما قبل العصر الكلاسيكي، وهذا يدل على أن ذلك الهرم الرائع يعود لتلك الفترة.