السياحة فى سريلانكا

السياحة فى سريلانكا

تعتبر سريلانكا واحدة من أجمل بلدان قارة آسيا، وفي هذا المقال سنتحدث عن السياحة فى سريلانكا ، حيث كان يطلق عليها اسم سيلان حتى عام 1972م، وهي عبارة عن مجموعة من الجزر التي توجد شمالي المحيط الأطلنطي على بعد 29 كيلو مترًا في شبه القارة الهندية.

السياحة فى سريلانكا

ويرجع تاريخ دولة سريلانكا إلى أكثر من 3 آلاف عام، وهي دولة ذات نظام رئاسي عاصمتها كولومبو، وتُعرف بتصدير عدد من المحاصيل الزراعية مثل البن والشاي وجوز الهند.

محمية غابة سينهاراجا

تُعتبر غابة سينهاراجا إحدى الغابات الإستوائية الماطرة الواقعة في سريلانكا، وتقع بالقرب من السهول إلى المنطقة الجنوبية الغربية من الجزيرة، ويوجد فيها العديد من الأشجار والحيوانات النادرة حول العالم، وتم إضافتها إلى مواقع التراث العالمي من قبل اليونسكو في عام 1988م.

كهف دامبولا

يضم الكهف أكثر وأشهر المعابد في سريلانكا ويبتعد عن كولومبو 70 كيلو متر فقط  حيث يقع في وسط السهول الشمالية ويفضل الهنود زيارته باستمرار.

بلدة جالي القديمة وحصونها

تم إنشاء هذه المدينة في القرن السادس عشر الميلادي وتتميز بالتراث الثقافي القديم وقد سيطر عليها البرتغاليين البحارة ومن ثم الهولنديين ثم البريطانيون.

المدينة القديمة في بولونارو

تقع هذه المدينة على السواحل الشرقية للبلاد وتعتبر ثاني أقدم مدينة في الجزيرة ومقصداً رائع للسياح طوال العام.

مدينة انورا داهبور

تجدها على بعد مائتي كيلو متر شمال كولومبو, وتتميز هذه المدينة بالتراث والثقافة السريلانكية, وتعبر من أكثر مدن التراث العالمي الموجودة بسريلانكا.

المرتفعات الوسطى في سريلانكا

تحوي هذه المرتفعات سهول حديقة هورتون الوطنية المعروفة وكذلك غابات المفاصل المحمية وتعتبر من أكثر مواقع التراث العالمي أهمية وأثراً في التاريخ.

مدينة غالي 

تبتعد نسبياً هذه المدينة عن كولومبو العاصمة السريلانكية مسافة 128 كيلو متر , فهي تقع في جنوب غرب البلاد وتعتبر من أقدم المدن في سريلانكا بل تعرف بالمدينة القديمة والتي تحتوي على العديد من المباني الاستعمارية فالزائر لهذه المدينة يستشعر بالهوية السريلانكية , ولا يقتصر الاستمتاع بالآثار فقط وإنما أيضاً مشاهد طبيعية من المحيط الهندي, ويمكن للسائح القيام بجولة سياحية لمدينة بنتوتا أيضاً لقربها من مدينة غالي حيث تبعد عنها مسافة 28 كيلو متر فقط.

نوارا إليا 

تقع هذه المدينة في قلب سريلانكا وبالرغم من ابتعاد موقعها عن العاصمة 160 كيلو متر تقريباً إلا أنها تعتبر مقصد لعدد كبير من الزائرين والسائحين وذلك لما تتضمنه على العديد من المناظر الطبيعية والمنتجعات والمعالم السياحية التي توفر للسائح الاستجمام والاستمتاع, وأضاف لها موقعها المرتفع عن مستوى سطح البحر 1868 وما يحيط بها من الجبال والبحيرات, وما بها من مزارع الشاي الأخضر الإنجليزي وتتضمن أكبر ملعب للجولف وحدائق هاكغالا للنباتات والتي يقصدها السياح.

بنتوتا 

تبعد هذه المدينة الخلابة عن مدينة كولومبو مسافة 65 كيلو متر تقريباً من خلال الطريق الساحلي وتتميز هذه المدينة بالعديد من المعالم السياحية الطبيعية والمنتجعات والشواطئ التي يتهافت عليها ويتوافد الزائرين والسياح من مختلف دول العالم ومن أشهر هذه الشواطئ شاطئ إندوروا وما به من محمية بيض السلاحف ومركز شابلون للشاي والذي يتسم بالطابع البريطاني ولا يمكن تجاهل مهرجان بيراهيرا في نهاية ديسمبر كل عام.