بم تشتهر مدينة المنصورة ؟

بم تشتهر مدينة المنصورة ؟

تعتبر مدينة المنصورة واحدة من أجمل مدن جمهورية مصر العربية، والتي تعد عاصمة محافظة الدقهلية، حيث تطل مدينة المنصورة على الناحية الشرقية من نهر النيل حتى فرع دمياط، وتقابل مدينة طلخا مباشرةً وتصل مساحتها الإجمالية حوالي 371 كيلو متر، ويسكنها حوالي 600 ألف نسمة، بحسب الاحصائيات الرسمية المنشورة في سنة 2012 من الميلاد، وتبعد مسافة تقدر بـحوالي 120 كيلو متر من الناحية الشمالية الشرقية من القاهرة، وقد جرى تسميتها بهذا الاسم بعدما حققتا نصرا كبيرا على الحملة الصليبية السابعة بقيادة القائد لويس التاسع الفرنسي في معركة المنصورة.

 المنصورة في الكتب القديمة

ذكر ابن لقماق المؤيد للقائد عماد الدين عندما كتب كتابه “الانتصار عن كتاب تقويم البلدان”، أن هذه المدينة الرائعة بناها الملك كامل بن العادل قريبا من مفترق أشوم، حيث تفصل بينها جزيرة البشمور التي بُنين لمواجهة العدو بعدما حاصر الفرنج الفرنسيون مدينة دمياط.

وقال ابن لقماق إن مدينة المنصورة توجد مقابل بلدة طلخا التي تمتاز بأسواقها الرائعة، وحماماتها الكثيرة، وهي تطل على الناحية الشرقية من نهر النيل.

بم تشتهر مدينة المنصورة ؟

جزيرة الورد

أنشأ الملك كامل محمد بن المللك العادل، جزيرة الورد، وهو واحد من أهم ملوك الدولة الأيوبية في عام 1219 من الميلاد، ووقد جرى تسمية هذه الجزيرة بهذا الاسم لأنها محاطة بالمياه من ثلاث جهات، وكانت تعتبر من أكبر حدائق الورد في الدولة المصرية، وتمتاز هذه الجزيرة بالورود المزينة بمختلف الألوان، وتعد من أعظم التي تتزين بالأشجار على مستوى العالم.

 دار ابن لقمان

تشتمل مدينة المنصورة على عدد كبير من المعالم الأثرية الدينية، حيث تعد دار ابن لقمان من أهم الآثار التي تعرض التاريخ الإسلامي، وقد جرى تسمية دار بن لقمان بهذا الاسم نسبةً إلى القاضي إبراهيم بن لقمان.

وقد هاجر القاضس إبراهيم بن لقمان إلى المنصورة واستقر فيها بشكل دائم، وترجع شهرتها إلى الملك لويس التاسع، الذي حُبس وذُل فيها بعدما هُزمت حملته على مصر، وتتكون هذه الدار من طابقين جرى تصميمهما على الطراز الإسلامي.

وتتميز دار ابن لقمان بوجود باب كبير يبلغ طوله أكثر من مترين، بالإضافة إلى باب آخر صغير قد جرى تصميمه بسبب الملك الفرنسي لويس التاسع.

 حديقة حيوان المنصورة

تعد حديقة حيوان المنصورة، من أهم حدائق الحيوان على مستوى مصر، حيث تأسست في عام 1949م على مساحة تقدّر بـ12257متر مربع، وقد قام الخواجة توريل بالتبرع الخواجة من أجل إقامة الحي الذي توجد فيه الحديقة، وقد جرى توقيع عقد انتفاع واشترط فيه أن تكون حديقة حيوان رائعة ومتطورة تجذب إليها الزوار، على أن تنتقل إلى الورثة بموجب العقد الموقع.

 ميدان أم كلثوم

تمتاز مدينة المنصورة بآثارها ومعالمها، ، وشعبها الذي يمتلك الوعي السياحي المناسب، وتمتاز مدينة  المنصورة بكثرة الناجحين فيها، من جميع المجالات، حيث اشتهرت المدينة في المجال الفني، حيث وُلدت ونشأت فيها سيدة الغناء العربي أم كلثوم، وقد أطلقت وزارة الثقافة اسمها على أشهر ميادين المنصورة وقامت بصنع تمثال لها من مادة الفيبر جلاس.