ترتيب الدول من حيث سهولة الاستثمار فيها 2019

ترتيب الدول من حيث سهولة الاستثمار فيها 2019

إن الأشياء التي تجعل دولة فريدة من نوعها – شعبها وبيئتها وعلاقاتها وإطارها وتعاليمها – وتخلق أربعة عوامل متميزة والتي من شأنها أن تقوم بتحفيز الفرد أو المؤسسة على الاستثمار في هذا البلد: الموارد الطبيعية والأسواق والكفاءة والأصول الاستراتيجية مثل التقنيات أو العلامات التجارية. وفي هذا الموضوع نقدم ترتيب الدول من حيث سهولة الاستثمار في 2019، وهي أفضل البلدان للاستثمار في ترتيب عمليات السحب من نتائج الاستقصاء القائم على التصورات العالمية وتصنيف البلدان استنادًا إلى أعلى الدرجات بين ما يقرب من 7000 من صانعي القرار في مجال الأعمال بشأن تجميع ثمانية سمات وطنية مرجحة بشكل متساو: الفاسدين والديناميكي والمستقر اقتصاديًا وريادة الأعمال والبيئة الضريبية المواتية والقوى العاملة الماهرة والمهنية والخبرة التكنولوجية.

ترتيب الدول من حيث سهولة الاستثمار

الأوروجواي

احتلت الأوروجواي المرتبة الأولى في ترتيب الدول من حيث الاستثمار فيها 2019 وتقدمت عن تصنيفها عام 2018 حيث جاءت في مقدمة التصنيف هذا العام بعدما كانت في المركز الثالث عشر في تصنيف عام 2018.

وقضت أوروجواي معظم القرن العشرين تحت الحكم العسكري قبل أن تنبثق كدولة ديمقراطية في عام 1984.

ويعود تاريخ البلاد إلى القرن السادس عشر، عندما اكتشفها البرتغاليون عام 1512، لكنها ظلت في خلاف بين إسبانيا والبرتغال حتى اكتسبت الاستقلال في 1811 معركة لاس بيدراس. وشهدت سلسلة من الحروب الأهلية والنزاعات الداخلية معظم القرن التاسع عشر.

المملكة العربية السعودية

احتلت السعودية المركز الثاني في ترتيب الدول من حيث الاستثمار فيها 2019 بعدما كانت خارج التصنيف في العام 2018، وهي عملاق الشرق الأوسط، حيث تقع الغالبية العظمى من الأراضي والثروات في شبه الجزيرة العربية داخل حدودها.

ويشارك الملايين من المسلمين المتدينين من جميع أنحاء العالم في رحلة إلى مكة المكرمة كل عام، كما أنها  مسقط رأس النبي محمد المسلم ومهد الإسلام.

وتهيمن الهوية الدينية على الدولة ذات الأغلبية السنية ، مع مبادئ القرآن ، والتعاليم السنية المحافظة المعروفة باسم الوهابية والشريعة الإسلامية المحافظة على جميع جوانب الحياة.

كوستاريكا

استطاعت كوستاريكا أن تحتل المرتبة الثالثة في ترتيب الدول من حيث الاستثمار فيها 2019 بعدما كانت خارج التصنيف الصادر عام 2018، وتقع في قلب أمريكا الوسطى، وكانت كوستاريكا واحدة من أكثر الدول استقرارا سياسيا واقتصاديا في أمريكا الوسطى منذ ولادتها في القرن التاسع عشر.

وتختلف الأمة بشكل إيجابي مع جيرانها الإقليميين في مجالات التنمية البشرية ، وقد استخدمت المناظر الطبيعية من الغابات والغابات والسواحل لتطوير سمعة دولية للسياحة البيئية.

واعتمد دستور كوستاريكا في عام 1949، وتم تعديله بعد ذلك ليعلن أن الأمة متعددة الثقافات والأعراق.

لوكسمبورغ

جاءت لوكسمبورغ في التصنيف الرابع لـ ترتيب الدول من حيث الاستثمار فيها 2019 مع العلم أنها لم تكن داخل تصنيف 2018 وهي بلد غير ساحلي في شمال أوروبا مع بلجيكا من الغرب وفرنسا من الجنوب وألمانيا من جهة الشرق. وتعد البلاد واحدة من أصغر الدول في العالم والثانية في الثراء بعد قطر وتنتشر القلاع والكنائس في غاباتها وتلالها.

الهند

تقدمت الهند في ترتيب الدول من حيث الاستثمار فيها 2019 من المركز التاسع في تصنيف 2018 إلى المركز الخامس في تصنيف 2019، وتقع الهند في جنوب شرق آسيا، على شبه جزيرة تمتد بين خليج البنغال وبحر العرب.

وتعد البلاد، مسقط رأس الهندوسية والبوذية، وثاني أضخم دولة في العالم من حيث عدد السكان بعد الصين، وتضم سدس عدد سكان العالم تقريبًا.

بعد سنوات من الكفاح اللاعنفي ضد الحكم البريطاني ، حصلت الهند على استقلالها عام 1947.