قصص أطفال جميلة قبل النوم

قصص أطفال جميلة قبل النوم

قصص أطفال جميلة عن مساعدة النفس والتعاون مع الآخرين، القصة الأولى عن التاجر الكسول صاحب العربة التي تجرها الخيول، والقصة الثانية عن حزمة العيدان، القصة أسلوب تربوي قديم ورائع يمكنك توصيل فكرة أو سلوك أو قيمة حميدة من خلال رواية أحداث عن حيوانات أو مواقف بشرية، حيث أن الأطفال يعجبهم أسلوب سرد القصص ويوصل إليهم السلوك الحميد في دقائق قليلة، ونبدأ بالحكاية الأولى عن صاحب العربة.

قصص أطفال جميلة صاحب العربة

ذات يوم خرج أحد المزارعين في رحلة طويلة للمدينة من أجل شراء بعض الأسمدة الجديدة، وكان الجو ممطر حيث إبتلت الأرض وتحول التراب إلى طين وحفر عميقة من برك المياه، وكانت العربية التي يسير بها التاجر تجرها أربع خيول، وهذا لأنه ذهب لشراء الأسمدة لمجموعة كبيرة من فلاحين القرية، وبينما كانت الخيول تمشى إذا خرجت أحد العجلات من العربة ووقعت في الطين.

المزارع الكسول

لم يحاول المزارع أن يخرج العجلة من الطين بنفسه، إلا أنه قام بربط العجلة في الخيول بواسطة حبل وطلب من الخيول أن تخرجها من الطين، وكانت الحفرة عميقة لهذا فشلت الخيول في أخراجها ولم تتمكن من أن تخرج العجلة، لم يفكر المزارع في مساعدة نفسه بل ظل واقف مكانه وهو يبكي ويقول أنه حظ سيئ.

الرجل القوي والمزارع

وبينما المزارع يبكي ويندب الحظ إذا مر عليه رجل قوي، فرح المزارع بشدة وقال إن هذا الرجل القوي سوف يساعدني في أن تخرج العجلة من البركة، وعندما طلب من الرجل القوي المساعدة نظر إليه الرجل القوي وقال له: عليك أن تساعد نفسك بنفسك، قم بتحريك العجلة وأطلب من الخيول أن تساعدك في أخراجها، فعل المزارع ما قاله الرجل القوي وتمكن من إخراج العجلة من الطين، قصص أطفال رائعة عن أهمية مساعدة النفس وعدم انتظار المساعدة من الآخرين.

قصة حزمة العيدان

قصص أطفال عن أهمية التعاون والاتحاد مع الآخرين وخصوصًا بين الأخوات، ذات يوم كان هناك مجموعة من الخوة يتشاجرون باستمرار، وكان الأخ الأكبر يضرب الصغار والصغار يضربونه وهكذا، كان لهؤلاء الأخوة جد كبير لهم وكان يتعب دائمًا من محاولة فك هذا الشجار، واخبرهم أن عليهم الاتحاد التعاون بينهم لا التفرقة والمشاجرة ولكنهم لم يسمعوا الكلام حتى أراد أن يعلمهم درس.

قصص أطفال جميلة الجد والأخوة المشاغبين

طلب الرجل لعجوز من الأخوة أن يحضر لك واحد منهم عود من الشجرة، فعل كل أخ ما طلبه الجد، ثم أمر الأخوة أن يربطوا هذه الأحزمة معًا وبالتالي أصبحت هذه الأحزمة قوية ومتينة، طلب العجوز أن يكسر الأخ الأكبر الحزمة بنفسه ولكن الحزمة كانت قوية جدًا وبالتالي فشل في كسرها، ثم كرر الطلب على باقي الأخوة وفشلوا.

الاتحاد قوة

ضحك الرجل العجوز ثم طلب من الأخ الأكبر أن يقوم بفك حزمة العيدان من جديد، وفكها بالفعل وطلب منه العجوز أن يعطي لكل أخ عود واحد فقط لكي يكسره، تمكن كل أخ من كسر العود، وهنا قال لهم الجد العجوز إن الاتحاد قوة والفرقة ضعف، قصص أطفال عن أهمية التعاون والاتحاد مع الأخوة.