من هو ناصر الخليفي ؟

من هو ناصر الخليفي ؟

ناصر الخليفي هو أحد أشهر وأهم رجال الأعمال في قطر، كما أنه من أحد أهم رؤساء الأندية الرياضية في العالم، فهو رئيس نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، بالإضافة إلى أنه يرأس شبكة بي إن سبورتس الشهيرة.

ناصر الخليفي

ناصر الخليفي من مواليد الثاني عشر من نوفمبر، في عام 1973 في دولة قطر، وقد عرف ناصر الخليفي في طفولته وشبابه بممارسة رياضة التنس، كما أنه عرف في قطر كلاعب لكرة المضرب التي مارسها لمدة خمسة عشر عامًا، وقد مثل ناصر الخليفي دولته قطر في هذه الرياضة دوليًا، وفيما يتعلق بدراسته الأكاديمية فإن ناصر الخليفي قد تخصص في دراسة الاقتصاد وإدارة الأعمال في جامعة قطر، وقد حصل على شهرة كبيرة في مجال الإعلام الذي عمل فيه لعدة سنوات.

وكان والد ناصر الخليفي من صيادي اللؤلؤ في قطر، ولكن حاليًا تقدر ثروة ناصر الخليفي بنحو يزيد عن عشرة مليار دولار، وقد تم تصنيف ناصر الخليفي على أنه ما بين خامس وسابع أغنى رئيس نادي في العالم، ويصنف ناصر الخليفي بأنه ضمن قائمة تضم 240 شخص الأغني في العالم، وبالإضافة لمناصب ناصر الخليفي المتعددة، فإنه يرأس الاتحاد القطري للتنس، وتجمع ناصر الخليفي صداقة قوية مع أمير قطر تميم بن حمد منذ الصغر.

قنوات بي إن سبورتس

وقد عمل ناصر الخليفي في قناة الجزيرة الرياضية، حيث شغل فيها منصب مدير إدارة حقوق البث، وذلك في عام 2003، وهو العام الذي شهد انطلاق قناة الجزيرة الرياضية، ومن خلال دراسته تأهل ناصر الخليفي ليكون مديرًا للحقوق التلفزيونية والتسويق في شبكة قنوات الجزيرة الرياضية، وبعد تغيير اسمها لقنوات بي إن سبورتس، أصبح ناصر الخليفي رئيسًا لهذه الشبكة التي تملك الحقوق الحصرية لبث مباريات أهم البطولات في العالم.

وبرئاسة ناصر الخليفي صارت قنوات بي إن سبورتس من أقوى الشبكات الإعلامية في العالم، ويشغل ناصر الخليفي منصب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشبكة قنوات بي إن سبورتس منذ عام 2013، والتي صارت من أقوى الشبكات الإعلامية بعد انفصالها عن قنوات شبكة الجزيرة الإعلامية.

نادي باريس سان جيرمان

في عام 2011 نجحت شركة قطر للاستثمار في الاستحواذ على نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، وأصبح ناصر الخليفي هو رئيس هذا النادي، وعمل ناصر الخليفي على قيادة فريق باريس سان جيرمان إلى النجاح والتفوق على أندية فرنسا، بالإضافة للمنافسة على البطولات الأوروبية بجانب كبرى الأندية الأوروبية.

وتمكن ناصر الخليفي خلال رئاسته لنادي باريس سان جيرمان، من تحقيق عدد من النجاحات القوية فقد ضم النجم السويدي اللامع زلاتان إبراهيموفيش، كما نجح في ضم اللاعب إيدنسون كافاني وكان ذلك مقابل ستين مليون يورو، وكانت أكثر الصفقات قوة وتأثيرًا ضم اللاعب البرازيلي نيمار، في أغسطس 2017 مقابل مبلغ يقدر بـ 222 مليون يورو.